أميركا

لـ"تنقية الأجواء".. بايدن يتصل بصحفي معتذرا عن تلفظه بكلمة مهينة

25 يناير 2022

قالت شبكة فوكس نيوز الأميركية، الاثنين، إن الرئيس، جو بايدن، اتصل بمراسل الشبكة، بيتر دوسي، "لتنقية الأجواء" بعد أن تلفظ الرئيس بكلمة مهينة بحقه خلال تغطية صحفية في البيت الأبيض.

وكان بايدن يدلي بتصريحات بشأن أهمية المنافسة في الاقتصاد الأميركي، خلال اجتماع للجنة حكومية ستتولى الإشراف على تنفيذ أمر رئاسي يهدف إلى تنشيط المنافسة وتخفيف آثار الاحتكار قبل أن يقوم الصحفيون بطرح أسئلة.

ورفض بايدن الإجابة عن أسئلة بشأن التوتر على الحدود الأوكرانية، وقال إنه عقد اجتماعا مع القادة الأوروبيين وصفه بـ"الجيد جدا" بشأن الموضوع، قبل أن يطلب من الصحفيين التركيز على موضوع الاجتماع الذي دعوا لتغطيته.

وحين طُلب من الصحفيين مغادرة القاعة، سأل مراسل فوكس نيوز عن المسؤولية السياسية عن التضخم الذي يشهده الاقتصاد الأميركي، لكن الرئيس لم يجبه ثم تلفظ بكلمة مهينة بصوت منخفض لكن الميكروفون أمام بايدن كان فعالا.

وقالت الشبكة إن الرئيس اتصل بالمراسل هاتفيا  لـ"تنقية الأجواء"، وقال إن تعليقاته ليست شخصية، وشجعه على مواصلة طرح الأسئلة "المختلفة".

وفي حديث للشبكة قال المراسل دوسي، إنه لم يسمع الكلمة المهينة لأن ضجة كانت في القاعة حين طُلب من الصحفيين المغادرة، لكن أحد الأشخاص سأله عما إذا كان قد سمع ما قاله بايدن. 

 

المصدر: موقع الحرة

مواضيع ذات صلة

الجيش الأميركي استكمل بناء الرصيف البحري المؤقت الخميس | Source: US army
الجيش الأميركي استكمل بناء الرصيف البحري المؤقت الخميس | Source: US army

قالت القيادة المركزية الأميركية، الثلاثاء، إنه جرى حتى الآن تسليم أكثر من 569 طنا متريا من المساعدات الإنسانية إلى غزة عبر رصيف عائم مؤقت، لكنها أوضحت أن جميع المساعدات لم تصل إلى المستودعات.

بدأت شحنات المساعدات في الوصول إلى الرصيف الذي أقامته الولايات المتحدة على شاطئ غزة اعتبارا من، الجمعة، في الوقت الذي تتعرض فيه إسرائيل لضغوط عالمية متزايدة للسماح بدخول المزيد من الإمدادات إلى القطاع الساحلي المحاصر.

وقالت الأمم المتحدة إن 10 شاحنات محملة بالمساعدات الغذائية، تم نقلها من موقع الرصيف بواسطة مقاولين تابعين للأمم المتحدة ووصلت يوم الجمعة إلى مستودع تابع لبرنامج الأغذية العالمي في دير البلح بغزة.

لكن لم تصل سوى خمس شاحنات محملة بالمساعدات إلى المستودع، السبت، بعد أن أخذ فلسطينيون حمولة 11 شاحنة أخرى في أثناء الرحلة التي مرت بمنطقة أشار مسؤول بالأمم المتحدة إلى أنها شهدت نقصا في المساعدات.

ولم تتلق الأمم المتحدة أي مساعدات من الرصيف يومي الأحد والاثنين.

واندلعت الحرب إثر هجوم حركة حماس غير المسبوق على مناطق ومواقع محاذية لقطاع غزة في السابع من أكتوبر، والذي أسفر عن مقتل 1200 شخص، معظمهم مدنيون، وبينهم نساء وأطفال، وفق السلطات الإسرائيلية.

وردا على الهجوم، تعهدت إسرائيل "القضاء على حماس"، وتنفذ منذ ذلك الحين حملة قصف أتبعت بعمليات برية منذ 27 أكتوبر، أسفرت عن سقوط 35562 شخصا، معظمهم من النساء والأطفال، وفق ما أعلنته وزارة الصحة في القطاع.