منوعات

راهنت بـ80 سنتا.. وفازت بـ200 ألف يورو

03 يناير 2022

ربحت امرأة أربعينية أكثر من 200 ألف يورو، بأول أيام العام، في كازينو في فرنسا، بعدما راهنت بثمانين سنتًا فقط في آلة نقود، بحسب ما قال مدير الكازينو، الأحد.

وقال مدير كازينو سان مالو، ستيفان فيرني "إنها (السيدة) جديدة على المقامرة وآلات النقود، كانت في عطلة برفقة والدتها. فازت بـ209,715 يورو و20 سنتًا، والمبلغ هو ثاني أكبر ربح في الكازينو منذ فتح ماكينة النقود قبل 30 عامًا".

وبعد رهان بقيمة ثمانين سنتًا، السبت، قرابة الساعة الخامسة مساء، ضاعفت آلة النقود الأرباح وزادت المكافآت، قبل أن يصل الربح إلى سقفه النهائي.

وأوضح فيرني: "غالبًا ما لا يدرك الناس ما حصلوا عليه. كانت متفاجئة قليلاً ، بقينا معها وقدمنا ​​لها كأسًا صغيرًا من الشمبانيا"، بحسب ما نقل موقع .ladepeche.fr

وفي العام 2011، كسب لاعب مبلغ 425 ألف يورو بعدما راهن بـ60 سنتًا في الصالة نفسها، وفق ما نقلت "فرانس برس".

 

المصدر: موقع الحرة

مواضيع ذات صلة

المنزل الشهير معروض للبيع حاليا
المنزل الشهير معروض للبيع حاليا

عُرض المنزل الأيقوني الذي اشتهر بعد تصوير فيلم "وحدي في المنزل" (Home Alone) بداخله عام 1990، للبيع بسعر يبلغ 5.25 مليون دولار.

وأشارت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية، إلى أن آخر عملية بيع للمنزل كانت في عام 2012 مقابل 1.585 مليون دولار، بواسطة الأسرة التي كانت تملكه في فترة تصوير الفيلم الكوميدي الشهير.

ورفضت الوكيلة المسؤولة عن عملية البيع، كاتي مور، التعليق على هوية المشترين المحتملين للمنزل.

ويمتد المنزل على مساحة تتجاوز 9 آلاف قدم مربع، ويتكون من 5 غرف و6 حمامات، ويبعد مسافة قصيرة عن بحيرة ميشيغان بولاية إلينوي.

"بوستر" فيلم "Home Alone" الشهير

يوجد بالمنزل أيضًا ملعب كرة سلة داخلي، وتوضح الشركة المسؤولة عن عملية البيع أنه "واحد من أكثر الأماكن التي شهدت تصوير أفلام، ومن بين الأكثر شهرة في الثقافة الشعبية الأميركية، وتحفة من الطراز التقليدي".

لكن المنزل حاليا ليس كما ظهر عليه في الفيلم الشهير الذي يعرض دوما في أعياد الكريسماس، حيث تم تجديده وتوسيعه بالكامل عام 2018، وكان قد بني في الأصل عام 1921.

ويعتبر المنزل جاذبا بشكل كبير للسياح، فبعد عقود من تصوير فيلم "Home Alone"، لا يزال يجذب المعجبين والزوار من جميع أنحاء العالم خلال موسم العطلات.

وحسب تقرير سابق لصحيفة "واشنطن بوست"، فإنه تم تركيب سياج وكاميرات مراقبة خارج المنزل لمزيد من الخصوصية.