رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

الرئيسي

السبت 12 يناير 2019

راشد الغنوشي، زعيم حركة النهضة التونسية

قال رئيس حزب حركة النهضة التونسية، راشد الغنوشي، إنه "ليست لديه طموحات للانتخابات الرئاسية".

وأضاف الغنّوشي، خلال ندوة نظّمها مركز الدراسات الاستراتيجية والديبلوماسيّة اليوم السبت بالعاصمة، أنّ الحكومة الحالية مستمرة إلى حين إجراء الانتخابات القادمة، لأنّ الوقت غير كاف لتشكيل حكومة جديدة.

وحول إمكانية أن يكون الشاهد شريكا استراتيجيا مستقبليّا لحركة النهضة في ظلّ الحديث عن مشروعه السياسي المرتقب، أفاد الغنوشي بأنّ الشراكة في المستقبل تحتاج إلى برمجة وهو ما لم يقع إلى حدّ الآن، قائلا "لا وجود لعقد شراكة بيننا وبين رئيس الحكومة".

وأكد الغنوشي على أنّ حركته "لم تعلن عن نهاية التوافق مع رئيس الجمهوريّة، ولم تحصل قطيعة بين الأطراف الحاكمة في تونس، لأنّه لا بديل عن سياسة التوافق التي فرضها القانون الانتخابي في تونس".

وبخصوص الانتخابات القادمة، أبرز الغنوشي حرصه على أن تجرى في موعدها، باعتبارها "الورقة الناجحة في الانتقال الديمقراطي" على حد تعبيره، مشددا على ضرورة استكمال انتخاب أعضاء الهيئة العليا المستقلة للانتخابات ورئيسها، إضافة إلى إرساء المحكمة الدستورية.

المصدر: وكالات

من احتفالات أمازيغ الجزائر برأس السنة الأمازيغة 2018

يحتفي أمازيغ العالم اليوم بليلة رأس السنة الأمازيغية "يناير"، وبهذه المناسبة طغت عبارات المباركة على تعليقات وتدوينات أمازيغ المغرب الكبير.

فعبارة "أسقاس أمقاس" جمعت أمازيغ تونس والجزائر وليبيا والمغرب على تويتر وفيسبوك، وأجمع المعلقون من خلالها على رابط الدم الذي يجمع سكان شمال أفريقيا قاطبة.

وبالمناسبة غرد ناشط جزائري قائلا "بمناسبة حلول السنة الأمازيغية الجديدة 12 يناير 2969 أتمنى سنة سعيدة لكافة الشعب الجزائري ولأمازيغ شمال أفريقيا و لجميع الأمازيغيين عامة أينما كانوا".

وكتبت مغردة ليبية "أسڨاز أمڨاز 2969 سنة سعيدة للأمازيغ وخاصة أمازيغ ليبيا لي مهضوم حقهم".

من جانبها غردت مغربية "أسكاس أماينو شعب ثيموزغا العظيم".

الناشط الليبي مادغيس ؤمادي كتب بالحرف العربي لكن باللغة الأمازيغية في تدوينة على صفحته في فيسبوك "أسوگاس د أنمار" ثم قدم ترجمة عربية لمتابعيه من غير الناطقين قائلا "عام النماء والرخاء والبركة".

يذكر أن زوجة السفير الأميركي بالجزائر شاركت الأمازيغ في احتفالاتهم برأس السنة الأمازيغية بتدوينة على صفحتها على فيسبوك، قدمت من خلالها تهانيها بحلول العام الأمازيغي الجديد.

كما نشرت زوجة السفير جون ديروشر صورا لها بالزي الأمازيغي الجزائري الأصيل.

ويحتفي أمازيغ شمال أفريقيا بـ الـ12 من ينار كرأس للسنة الزراعية، تخليدا لمآثر القائد التاريخي شيشناق، الذي تقول الأساطير أنه اعتلى الحكم في مصر الفرعونية العام 940 قبل الميلاد.

المصدر: أصوات مغاربية

حمل المزيد

XS
SM
MD
LG